الحوقلة وهي لا حول ولا قوة إلا بالله

الإنسان بتردد الحوقلة   اعترافا أنه لا يقدر

على فعل شيء وأن الله عز وجل هو القادر

عندما يشعر الإنسان أنه ضحية أو غدر به أو شتمه البعض
ويكون داك ظالم و لديه غطاء يحميه من المقاضاة والسجن
هنا تصبح الحوقلة سلاحه الوحيد وقد ينتعش صدره بذكرها

One Response so far.

  1. Hi, this is a comment.
    To get started with moderating, editing, and deleting comments, please visit the Comments screen in the dashboard.
    Commenter avatars come from Gravatar.

Leave a Reply